Friday, 17 February 2012

طريق الالف ميل يبدأ بخطوة امل











نعم هذا ما كان نراه او هذا ما كان يتوقعه الناس ، هو عدم وجود لشيء اسمه التدوين في العراق لكن الحلم تحقق والطريق الذي كان سراب تحقق واصبح طريق الالف ميل بدأ من خطوة امل (مؤتمر المدونين العراقيين ) .



ومع قطرات المطر الجميلة ونسمات الهواء العذبة احتضنت مدينة السليمانية في يومي 8-9 شباط 2012 المؤتمر الاول للمدونيين العراقيين ، وكان المؤتمر اكثر من رائع بوجود الاصدقاء المدونين العراقيين من جميع انحاء العراق حيث تم اجتماع المدونين وكانت الاجواء فرحة مبتسمة بوجوه الاحبة الحاضرين
حيث تم في اليوم الاول
طرح كلمة اسوس هاردي مدير عام مؤسسة اوينة حيث تحدث حول حرية التعبير
ومن ثمة كلمة هفال ابو بكر ودور التدوين الالكتروني في التمنية الاجمتاعية وحتى السياسية
وكانت لحظة عرض صوت المدونين من جميع انحاء العالم من اليابان والصين ومن الدنمارك ومن امريكا ومن لندن ومن لبنان ومن سوريا عن طريق رسائل صوتية وفيديوية كانت منها ارسال التحية لكل مدونين العراقيين ومنها كانت نصائح عن كيفية استخدام المدونات



https://www.youtube.com/watch?v=Yn52DkJiZX8&feature=youtu.be

ليس هذا فقط بل تم مناقشة قوانين ( حرية التعبير ، الحماية القانونية ، جرائم المعلوماتية ) في العراق وبواسطة السيد حسن شعبان الخبير القانوني حيث تم مناقشته من قبل الحضور عن الكثير من الامور القانونية وكيفية حماية المدون قانونيا


وبعدها تم بدأ ورش تدريبية اساسية حيث تم تقسيم الحضور الى قسمين وكل قسم تم مناقشة بعض الامور الفنية من حيث التدوين ومن حيث استخدام جانب الاعلام الاجتماعي ، الى ان تم ختم فعاليات اليوم الاول من مؤتمر المدونين العراقيين
اليوم الثاني
في اليوم التالي وهو اليوم الثاني والاخير من المؤتمر الاول للمدونين العراقيين كان يختلف عن اليوم الاول كثيرا حيث ترى فعاليات هذا اليوم هو عبارة عن مشاركات بين الحضور والمنظمين ونقاشات حول واقع التدوين في العراق وافكار لتطوير الشبكة العراقية للاعلام المجتمعي ( القوة ، الضعف ، الفرص ، التهديدات ) ، ومن ثم تم تقسيم الحضور الى ثلاث فرق وكل فريق تم مناقشة موضوع مختلف كنت اتمنى حضور جميع المناقشات لكن الجميع كان في وقت واحد واكتفيت بالنقاش مع اصدقائي المدونين وكانت قائدة النقاش الزميلة والمدونة دينا نجم الدين .
ثم تم فتح باب الترشيح لإدارة الشبكة العراقية للاعلام المجتمعي للمرحلة الانتقالية والتعريف بالمرشحين حيث تم ترشيح (14) من الحضور حيث تم التعريف على المرشحين وطرح نقاشات وبعدها تم انتخابات بصورة عادلة


حيث تم انتخاب (4) اشخاص + (3) اشخاص وهم من المنظمين للمؤتمر حيث يكون العدد (7) اشخاص هم الذين سوف يديرون الشبكة العراقية للاعلام المجتمعي للمرحلة المقبلة
وبعدها تم ختام وقائع وفعاليات المؤتمر بشكل نهائي وذهاب جميع الحضور الى المتحف الاحمر


No comments:

Post a Comment