Saturday, 19 November 2011

في العراق الكهرباء (الوطنية) سر الحياة



من قال ان الماء هو سر الحياة !! ؟؟ لا بل في بلدي العراق الكهرباء الوطنية (الكهرباء الحكومية) هي سر الحياة





 لان الماء في رمضان لا يفيد الصائم بل الهواء البارد الذي حرمه المسؤولين الحكوميين عن المواطن العراقي هو الذي يفيد الصائم ، نعم جميع المسؤولين الحكوميين لديهم خطوط كهربائية خاصة اضافة الى مولدات احتياطية خاصة وسيارات حكومية مكيفة ومع كل هذا كيف
لهم ان يفكروا في الفرد العراقي الفقير الذي اذا كان لديه مكيفات ينتظر الكهرباء وحسب جدول القطع الذي يكون كل ( 8 ساعات ) انقطاع يعطوه ساعتين فقط وفي بعض الاحيان بعض الاحيان يعطوه ساعتين إلا 15 دقيقة او اكثر يكون الانقطاع وفي بعض الاحيان تأتي الكهرباء قليلة فتحترق الاجهزة الكهربائية



ما الحل وماذا نفعل هل نقوم باستعمال الماء ونصبح كالـبط يسبح في بركة من الماء ليبرد نفسه من حرارة الصيف ام ماذا نعمل ؟؟
او ننتظر من وزارة الكهرباء الحل التي اصبحت وزارة السارقين كل شخص من اي حزب يكون في هذه الوزارة يسرق منها ما يستطيع قبل ان يتركها اقول وبكل صراحة انا لا اعرف ماذا الحل هذه اسئلة اسئل نفسي كل يوم وكل ساعة امر بها في ارتفاع درجات الحرارة ومع ايام شهر رمضان كل يوم وكل سنة نقول المستقبل افضل لكن ومع كل الاسف اصبحت متشائم ، آه يا شعب العراق العظيم كم نبقى نتحمل هذا الى متى 

No comments:

Post a Comment